16/08/2022

.

A good word aimed at the service of humanity

اعترافاتُ عاشقٍ… شعر: مديح الصادق

1 min read
Spread the love

اعترافاتُ عاشقٍ…
لا تسأليني…
كم من النساءِ غفونَ
على زندكَ؟
كم منهنَّ، كما الأطفالِ
أو حين تكوِّرِ الصدورِ
وصلنَ الليلَ بالنهارِ
يعبثنَ بشَعرِكَ؟
وهل كتبتَ خيرَ ما يُقالُ
لامرأةٍ
لواحدةٍ أخرى،
أو نزفَ الجفنُ من ولَهٍ
وقد يبكي الرجالُ
ممن هم عاشقونَ حدَّ الموتِ
مثلكَ؟
لا تلحِّي في السؤالِ
فاتنتي
طرقتُ أبوابَ الحِسانِ
كثيراً
ومنهنَّ من طرقتْ بابي
بين الخدورِ كانت مضاجعي
رشفتُ الشهدَ أطيبَهُ
والعطرَ شممتُ، الأنفَسَ منه
وأطيبَ الأنفاسِ
لكنَّ واحدةً منهنَّ فازتْ
بحبِّي
تربعتْ عرشَ قلبي
فنصَّبتُها
سلطاناً على نفسي
وقاضياً على الناسِ..

Facebooktwitterredditpinterestlinkedinmailby feather

1 thought on “اعترافاتُ عاشقٍ… شعر: مديح الصادق

Comments are closed.