24/06/2022

.

A good word aimed at the service of humanity

الإرهاب ليس له دين، ولا قومية، ولا وطن.. شعر: مالك عابد

1 min read
Spread the love

  الإرهاب ليس له دين، ولا قومية، ولا وطن.
 أدعو شعبي لنشرِ ثقافة الحب ورفض ثقافة الحروب الدينية.
القصيدة على بحر المُتدارك.
  المقدمة:
ويلٌ لأمَّةٍ جاعتْ إلى الحرية فأكلت لحمَ أبنائها
وعطشتْ إلى الديمقراطية فشربتْ من دماءِ شعبها
هكذا حكامها السفاحون يبنون عروشهم على
جماجم الأبناء والعدو يحتل مقدساتنا.

أيَّامُ الحبِّ نُحيِّـــــيها ـــــــ ونسامرُها ونناجيها
أممٌ بالحبِّ بنتْ مجداً ــــــ وحضارةُ عزٍّ تكفيها
وبلادي تحيا في بغضٍ ـــــــ إجرامٌ هدَّ رواسيها
باسمِ اللهِ قتلوا شعباً ــــــ وحروب الغيرِ تغذِّيها
فلماذا القتلُ غدا شرعاً ــــــ والذبحُ يكبِّلُها تِيْها؟
والأمَّةُ دونَ الحبِّ غَدَتْ ــــــ إرهاباً حزَّ أهاليها
عودوا يا أبنائي عودوا ــــــ يكفي قتلاً أو تمويها
عيشوا في حبٍّ يجمعكم ـــــــ وصلاةُ الحبِّ نصلِّيْهاِ
وإلهُ الكونِ لنا ولـــــــكمْ ــــــ ومآثرُ حبِّهِ نرويـــــها
عودوا للعقلِ وصونوهُ ـــــــ أرضي قتلاً لا تدميها
أرضي مجدُ الكونِ الباهي ـــــ لا تطعنها لا تؤذيها
ازرعْها حباً لا قتـــــْلاً ــــــ فالحـــــبُّ تراثٌ يُغنيها
الحبَّ الحبَّ سأوصيكمْ ـــــ بالحــــبِّ بلادي نبنيها
لا تحسبْ أياماً تحيا ـــــــ أياماً لمْ تعـــــشقْ فيها

شاعر الأطباء العرب الدكتور مالك عابد

Facebooktwitterredditpinterestlinkedinmailby feather

3 thoughts on “الإرهاب ليس له دين، ولا قومية، ولا وطن.. شعر: مالك عابد

Comments are closed.