05/10/2022

.

A good word aimed at the service of humanity

 ألا تخشى.. شعر: زينب الحسيني/ لبنان

1 min read

زينب الحسيني

Spread the love

 ألا تخشى ؟
زينب الحسيني – لبنان
ألا تخشى… ؟
في خيالي يصرخ الفقراء
ومدادي قطرات ٌمن دموع ٍ
وسحاب ٌوضبابْ
وفي نبضي أنينٌ
يرتدُّ من صدى غياب ْ
وطني يا مهدَ الأنبياء ِ
والحكماءِ والشهداءْ
أين تاريخ العربْ؟
متى سيصحو تموزُ
ويردِمُ الخراب ْ؟
أين من سيزرعُ الفرح ْ؟
ويعيد لبابلَ الحياة؟
ويُحيي ياسمينَ دمشقْ
فيخضرُّاليبابْ
عبثا أحاول فكَّ الأسرار
فأغوص بوديانٍ بلا قرارْ
أنا زهرُ الأقحوان الذي
سقى المرُّ أوراقي
وامتصَّ بهائي واغتال الحلُمْ
أنا بعد ضياعٍ أعودْ
ألا تخشى
ضياع الدروبِ قبل الوصولْ؟
وهل ضاعت كلُّ الأُمنياتِ
وماتت على الشفاه القُبل ؟
في قلبي براعمُ للحبِّ
ونايٌ يعزفُ أنَّاتِ الرجوعْ
تعالَ نرسمُ الأحلامَ
بأقلامِ الأملْ
واذهب أيها المجهولْ
حتَّام ننتظر الغمام َوعرافَ الغيوبْ
كي يومئَ لنا بالانبعاثْ؟
هذي لحظة احتضان ِ الوجودْ
فأمسِكْ بها…

 
Facebooktwitterredditpinterestlinkedinmailby feather

4 thoughts on “ ألا تخشى.. شعر: زينب الحسيني/ لبنان

Comments are closed.