27/10/2021

.

A good word aimed at the service of humanity

يُسابِقُني.. شعر: ديانا أبو حمزة الشامي/لبنان

1 min read
Spread the love

يُسابِقُني

والأمرُ ليسَ بِيَدي
يَدعوني لِلّقاءِ
وَكالرّيحِ يمضي مُسرعاً
لو لحظةً تأخّرتُ عن الموعدِ
تُلاحقهُ الفراشاتُ
والطّيورُ على وقعِ همسهِ تهتدي
والكونُ والشّمسُ والنّحلاتُ
والأحداقُ خُضرةَ الزّبَرجَدِ ترتدي
كم عدتُ من سِباقي خاسرةً
وكم هانَ لعقاربِهِ
في ساحةِ الرّهانِ التّحدّي
خسارتي في السّباقِ أعلنتُها
والوقتُ هو الرّابحُ الأبدي..

6 thoughts on “يُسابِقُني.. شعر: ديانا أبو حمزة الشامي/لبنان

  1. I’m really inspired with your writing skills and also with the structure to your blog. Is that this a paid theme or did you customize it your self? Either way stay up the excellent high quality writing, it’s rare to look a great weblog like this one today..

Comments are closed.