26/02/2024

.

A good word aimed at the service of humanity

ووَاهاً بِعَبرَةٍ… شعر: حسين عوفي

1 min read
Spread the love

ووَاهاً بِعَبرَةٍ…
 

أَلَا مِنْ مُجِيرٍ عِندَ دَهياءَ ضَمعَجِ؟…
لِأغدو بِظبيٍ إِذْ أَنابَ لدَولَجِ
* * *
بَرَتنِي خُلُوجٌ بَريَ مِرقالَ والسّری…
إِلَی أَيِّ تَيماءٍ يَخِبُّ ومَعْرَجِ
* * *
ومَارانَ لِي فَجرٌ تبلَّجَ نورُهُ…
ضَحاءً ولانَجمٌ يلوحُ بِمُدلِجِ
* * *
لآهٍ بِترجيعٍ وواهٍ بِحَسرةٍ….
وذو الهَمِّ أقوی بينَ رَملةِ عَوهَجِ
* * *
أَلَا مِنْ ظِلالٍ كي أريحَ مَطيَّتِي..
فَكم كابَدَتْ حَرَّ الهجيرِ بِعَوسَجِ؟
* * *
بِبطني شُجُونٌ لو زفرتُ أُوارَها..
عَلی كل مُخضَرٍّ بَدا بِمُلَهوَجِ
* * *
ولي مِثلُ غَيري إذْ رجوتُ فَلَم أذُقْ…
سِوی كأسِ مُرٍّ قد أُديفتْ لِمُنتَجِي
*******
حسين عوفي

 
Facebooktwitterredditpinterestlinkedinmailby feather

1 thought on “ووَاهاً بِعَبرَةٍ… شعر: حسين عوفي

Comments are closed.

You may have missed